في رحاب اللغة المعجزة – بين (الذي) و(ما)

21

في رحاب اللغة المعجزة

بين (الذي) و (ما)

يقول العلماء إن (الذي) أخص من (ما) وأكثر وضوحًا وتحديدًا ..

جاء في التنزيل العظيم:
{{ وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ}}

فأنت ترى أن الكتاب العزيز استعمل (الذي) في قوله {{ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ}} لأن قولهم عند رسول الله صلى الله عليه وسلم واضح , وما قالوه كان معهودًا ومعروفًا ومتفقًا عليه وظاهرًا للجميع لذلك قال (الذي).
أما في آخر الآية فقال {{وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ}} فاستعمل (ما) عندما تعلق الأمر بشيء مجهول عند سامعي القول لأنهم لا يعرفون ماذا يبيتون .
.
.
__________
محمد البياسي
عن معاني النحو للعلامة السامرائي بتصرف .

تعليقات الفيسبوك